الأربعاء، سبتمبر 12، 2007

خطبة الرسول الأكرم (ص) في استقبال شهر رمضان المبارك


« أيّها الناسُ قد أقبلَ اليكم شهرُ اللهِ بالبركةِ والرّحمةِ والمغفرةِ، شهرٌ هو عندَ اللهِ أفضلُ الشّهورِ، وأيامُهُ أفضلُ الأيامِ، ولياليهِ أفضلُ اللّيالي، وساعاتُه أفضلُ الساعاتِ، وهو شهرٌ دعيتُم فيه الى ضيافةِ اللهِ، وجعلتُم فيهِ من أهلِ كرامةِ اللهِ، أنفاسُكُم فيهِ تسبيحٌ، ونومُكم فيهِ عبادةٌ، وعملكُم فيه مقبولٌ، ودعاؤُكم فيه مستجابٌ، فاسْألوا اللهَ ربَّكم بنيّات صادقة، وقلوب طاهرة، أن يوفّقَكُم لصيامِهِ وتلاوةِ كتابهِ، فانّ الشقيَّ من حُرِمَ غُفرانَ اللهِ في هذا الشهرِ العظيمِ، واذكروا بجوعِكُم وعَطَشِكُم فيه جوعَ يومِ القيامةِ وعَطَشَه، وتصدّقوا على فقرائِكم ومساكينِكم، وغضُّوا عمّا لا يحلُّ النّظرُ إليهِ أبصارَكم، وعمّا لا يحلُّ الإستماعُ إليه أسماعَكم، وتحنَّنوا على أيتامِ النّاسِ يُتحنّنْ على أيتامِكم، وتوبوا إلى اللهِ من ذنوبِكم، وارفعوا أيديَكم بالدعاءِ في أوقاتِ صلاتِكم، فانّها أفضلُ الساعاتِ، ينظرُ اللهُ عزّ وجلّ فيها بالرحمةِ إلى عبادِهِ، يجيبُهم إذا ناجوْه، ويلبِّيهم إذا نادَوْه، ويعطيهِم إذا سأ لُوه، ويستجيبُ لهم إذا دعوْه.



أيّها الناسُ : انّ أنفسَكُم مرهونةٌ بأعمالِكم ففكّوها باستغفارِكم، وظهورُكم ثقيلةٌ من أوزارِكم فخفِّفوها عنها بطولِ سجودِكم، واعلموا انّ اللهَ أقسمَ بعزّتِه أن لا يعذِّب المصلِّينَ والساجدينَ، وان لا يروعَهم بالنارِ يومَ يقومُ الناسُ لربِّ العالمين. أيّها الناسُ : مَن فطّرَ منكم صائماً مؤمناً في هذا الشهرِ كانَ له بذلك عندَ اللهِ عِتقُ رَقَبة ومغفرةٌ لما مضى من ذنوبهِ.



قيل يا رسولَ اللهِ، فليس كُلّنا يقدرُ على ذلك، فقال (صلى الله عليه وآله وسلم) : اتّقوا النارَ ولو بشقِّ تمرة، اتّقوا النارَ ولو بشربة من ماءِ.أيّها الناسُ : مَن حسّنَ منكم في هذا الشهرِ خُلُقَه كان له جوازاً على الصراطِ يومَ تَزِلُّ فيه الأقدامُ، وَمَن خَفَّفَ في هذا الشهرِ عمّا مَلَكتْ يمينُه خَفَّفَ اللهُ عليه حِسابَه، ومن كفَّ فيه شرّهُ كفَّ اللهُ عنه غضبَه يومَ يلقاهُ، ومن قطعَ فيه رحمَهُ قطَعَ اللهُ عنه رحمتَهُ يومَ يلقاهُ، ومن تطوَّعَ فيه بصلاة كتبَ اللهُ له براءةً من النارِ، ومن أدّى فيه فرضاً كان له ثوابُ من أدّى سبعينَ فريضة فيما سواهُ من الشهورِ، ومن أكثرَ فيه من الصلاةُ عليَّ ثَقَّلَ اللهُ ميزانَه يومَ تَخفُّ الموازينُ، ومن تلا فيه آيةً من القرآنِ كان له مثلُ أجرِ من ختَمَ القرآنَ في غيرهِ مِن الشهورِ.


أيّها الناسُ : إنّ أبوابَ الجنانِ في هذا الشهر مفتحةٌ، فاسألوا ربَّكم أن لا يغلِقَها عنكم، وأبوابَ النيرانِ مغلقةٌ فاسألوا ربَّكم أن لا يفتَحها عليكم، والشياطينَ مغلولةٌ فاسألوا ربَّكم أن لا يسلِّطَها عليكم.


فقال أمير المؤمنين علي (عليه السلام) : فقمتُ فقلتُ: يا رسولَ اللهِ ما أفضلَ الأعمالِ في هذا الشهرِ؟ فقال: يا أبا الحسن أفضلُ الاعمالِ في هذا الشهرِ الورعُ عن محارِمِ اللهِ ».
وکل عام وأنتم بألف خير
تقبل الله أعمالنا وأعمالكم

هناك 11 تعليقًا:

Marvel يقول...

يسعدني ان اكون اول المهنئين..كل سنة وانتي طيبة
اللهم تقبل منا ومنكم ومن جميع المسلمين

شهيدة يقول...

Marvel

أهلا بك أخي

كل سنة وأنت بألف خير
وتقبل الله منك جميع أعمالك وأنار قلبك للتقرب اليه اكثر فأكثر في هذا الشهر العظيم وأن تبقى على ذلك ان شاء الله

تحياتي

Monzer يقول...

أسأل الله تعالى أن ينفع بهذه التدوينة
وكل سنة وحضرتك بخير حال

شهيدة يقول...

monzer

شكرا لك على الدعاء الجميل

كل عام وأنت بخير

وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

تحياتي

جعفر يقول...

سلالالالالالالالالالالام الغالية شهيدة
رمضان كريم و كل عام و أنت بألف خير
جعله الله فأل خير عليك و علينا و على كل عباد الله
و الله يعينا على صيامه و قيامه و إن شاء الله يتقبل منا
دمت بألف خير

شهيدة يقول...

جعفر

وعليكم السلام أخي جعفر

وكل عام وأنت بألف خير

وتقبل الله أعمالك كلها في هذا الشهر العظيم

لا تنسانا من دعاءك

تحياتي

nefertiti يقول...

ما اروع رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ويالحكمته!
يا رب نقدر نساعد كده الفقرلء ف الشهر الكريم ان شاء الله
رمضان كريم وكل سنه وانتى طيبه

سكوت هنصوت يقول...

كل سنة وانت جميلة يا زينب...و بعودة الأيام بخير

نفسي اعرف رمضان في طفولتك كان شكلة ايه....عندنا في مصر مغرمين بالفوانيس...كل رمضان لازم كل العيال تشتري فوانيس...قال يعني الدنيا ضلمة...يا ترى بلبنان كيف الحال..رمضان عندكوا شكله ايه؟؟

مستنية اعرف التفاصيل...عارفاني اموت في التفاصيل..ههههه

شهيدة يقول...

nefertiti

أهلا بك في مدونتي

معك حق. طبعا فإن رسولنا الكريم مدينة العلم والحكمة، لا يخرج من فاه الا ما هو هدي لنا نحن المذنبون والمقصرون دائما

ندعو الله أن يوفقنا لتنفيذ ما وصانا فيه سيدنا ونبينا محمد صلوات الله وسلامه عليه

كل سنة وانت خير

تحياتي

شهيدة يقول...

سكوت حنصوت

ازيك يا مهى؟ وانتي يا أجمل يا حبيبتي

لشهر رمضان ذكريات رائعة كثيرة

وحتى لو لم تكن بروعة الذكريات في بلدكم مصر العزيزة

فمثلا هناك الافطارات عند بيت الجد. وهناك الاستيقاظ عند السحر

وهناك ذكرى قد تكون غريبة قليلا لكنني أحب كثيرا أناشيد شهر رمضان المبارك التي نسمعها على الراديو عندما نصحو على السحور
لها سحر غريب وجمال خاص

باختصار ان مجرد عيشنا للحظات الشهر الكريم شيء رائع ومتميز بحد ذاته

حتى لو ما قدرناش يعني نحمل فاونيس ونجري زيكم
ههههه

تحياتي

alqassam يقول...

كل عام وانتم بخير